التعليم

مدينة الشباب 2030

مبادرة شبابية غير مسبوقة في مملكة البحرين، تهدف لتوفير أفضل فرص الرعاية للشباب وتمكينهم وحشد طاقتهم ليتم توجيهها التوجيه السليم، وتزويدهم بالمعارف والخبرات اللازمة التي تنمي مهاراتهم وتهيئهم لدخول سوق العمل من خلال التدريب على أيدي الاختصاصيين، بالإضافة إلى تحفيز الشباب على الانطلاق بأفكارهم في مجال ريادة الأعمال من خلال خمسة مراكز أساسية، هي مركز إعداد القادة، مركز العلوم والتكنلوجيا، المركز الإعلامي، ومركز الفنون.

الهدف من البرنامج
تفاعلت مدينة شباب 2030 في نسختها السابعة والثامنة في عامي 2016م و2017م مع أهداف التنمية المستدامة الـ 17 حيث كرست المدينة مختلف برامجها المقدمة في المراكز الخمس لتحقيق الرؤية الأممية في نشر الوعي بهذه الأهداف والتي تُعْنَى بشكل مباشر بالشباب خصوصاً ما يتعلق منها بالعمل اللائق والبيئة والتعليم والمساواة في النوع الاجتماعي والسلام والعدل وغيرها.

يوم الشباب الدولي

تحتفل وزارة شؤون الشباب والرياضة بيوم الشباب العالمي الذي يصادف الـ 12 من أغسطس من كل عام طبقا لما أقرته الجمعية العامة للأمم المتحدة، حيث بات الاحتفال بهذا اليوم من المناسبات الدولية المهمة التي يحرص الشباب البحريني على مشاركة أقرانه من مختلف دول العالم فيها، لإبراز المنجزات التي حققتها مملكة البحرين في مختلف المجالات من أجل تمكين شبابها والارتقاء بهم، إيمانا من القيادة الرشيدة بقدرة الشباب على قيادة مسيرة المملكة نحو تحقيق النجاحات التنموية التي تخدم المجتمع البحريني بكل فئاته.

الهدف من البرنامج
في عام 2016م احتفلت الوزارة بيوم الشباب العالمي في مدينة الشباب 2030 والذي يحمل عنوان «الطريق إلى 2030- القضاء على الفقر وتحقيق الاستهلاك والإنتاج المستدامين» لتوعية الشباب في ظل ما تمرّ به الدول والأوطان من مشاكل مزمنة خلّفها العنف والتطرف اللذان غذيا بشكل كبير الصراعات الدموية في المجتمعات، وعليه تمّت ترجمة عنوان يوم الشباب الدولي على أرض الواقع من خلال عدة فعاليات ومبادرات.

أما في عام 2017م، فقد احتفلت الوزارة بيوم الشباب العالمي في مدينة الشباب 2030 الذي انعقد تحت شعار “سلام من صنع الشباب”، حيث أن اختيار المنظمة الدولية لهذا الشعار الهام يؤكد المكانة الكبيرة والثقة الواسعة في الشباب من أجل مناقشة وتحديد أفكار الهدف السادس عشر من التنمية المستدامة الرامي إلى تحقيق السلام والعدل والمؤسسات القوية، ومن هذا

مؤتمر الشباب الدولي

يُعقد مؤتمر الشباب الدولي كل عام باختلاف محاوره الشبابية وذلك ضمن جهود الوزارة في احتضان كل ما يخص الشباب البحريني بشكل خاص وشباب العالم بشكل عام، ويأتي مؤتمر الشباب الدولي التاسع لعام 2017 تحت شعار “لنردّ العطاء” الذي تم فيه تسليط الضوء على أهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة لكونه عنصراً مهماً لتشجيع الشباب على الاجتهاد في تحقيق هذه الأهداف بما يلبي احتياجات الحاضر دون المساس بقدرة الأجيال القادمة على تلبية حاجاتها، حيث شكل المؤتمر فرصة للقاء وتبادل التجارب بين الشباب في تحقيق الأهداف نحو عالم أفضل يخلو من الفقر والجوع ويكفل المساواة للجميع، وتضمن المؤتمر العديد من الأنشطة المتنوعة والتي شملت الحلقات النقاشية، والندوات ومجموعات ورش العمل.

الهدف من البرنامج
تعريف الشباب بأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، وتحفيزهم للتفاعل معها من خلال وضع الخطط المستقبلية القابلة للتطبيق في نطاق المجتمع المحلي أولاً ومن ثم العالمي، وتشجيعهم على بدء المشاريع والمساهمة في تنشيط اقتصاد الدول بما يخدم الأهداف السامية للتنمية المستدامة.

أكبر لوحة ثلاثية الأبعاد باستخدام الطباشير لدخول موسوعة جينيس في مجمع الرملي

احتفل مركز الأمم المتحدة للإعلام لبلدان الخليج ومقره البحرين بالتعاون مع لولو هايبر ماركت باليوم الدولي للطفلة ويوم الأمم المتحدة بإنجاز أكبر لوحة ثلاثية الأبعاد باستخدام الطباشير على مساحة 1240 قدما مربعا من قبل الرسامة جينسي بابو بهدف زيادة الوعي بأهمية تمكين الطفلة وحقوقها في سياق تنفيذ أهداف التنمية المستدامة واحتفالاً بيوم الأمم المتحدة، وستنافس اللوحة حال إنجازها لدخول موسوعة غينيس للأرقام القياسية.

الهدف من البرنامج
وتهدف المبادرة التي ترعاها وزارة شؤون الشباب والرياضة إلى تسليط الضوء على أهمية تمكين الطفلة، وإبراز الجوانب الرئيسية لأهداف التنمية المستدامة لرفع مستوى الوعي بها

التحاق موظفي الوزارة بدورة تحت عنوان البيئة والتنمية المستدامة

التحق مجموعة من موظفي الوزارة بدورة تدريبية تحت عنوان “البيئة والتنمية المستدامة” والتي تم تنظيمها من قبل الدكتور أشرف العربي من المعهد العربي للتخطيط، حيث يهدف هذا البرنامج إلى التعريف بأهداف التنمية المستدامة والتركيز على التنمية المستدامة على البيئة.

الهدف من البرنامج
يهدف هذا البرنامج إلى التعريف بالبيئة بنواحيها المختلفة وكذلك أهم المؤشرات المستخدمة لقياس الأغراض البيئية براً وجواً في التربة والماء والهواء، كما يهدف هذا البرنامج إلى التعريف ببيئة التنمية المستدامة وذلك من حيث شمول هذا النوع من التنمية لكافة الاعتبارات المؤثرة في/ والمتأثرة بالرفاه الاقتصادي والاجتماعي سواء المرتبطة بالاعتبارات الاقتصادية أو الاجتماعية أو الثقافية أو غيرها من الاعتبارات ذات العلاقة. ثم يهدف البرنامج إلى ربط البيئة بالتنمية المستدامة، وذلك من خلال عرض ومناقشة العديد من الآليات والأساليب المتاحة لضمان مثل هذا الربط، وتنبع أهمية علاقة التنمية المستدامة والبيئة بالحقيقة المتنامية والقائلة بأهمية وتأثير البيئة على الرفاه الاقتصادي والاجتماعي، وكذلك التأثير المعاكس للتنمية المستدامة على البيئة.

إطلاق جائزة الملك لتمكين شباب العالم من تحقيق أهداف التنمية المستدامة

تم إطلاق جائزة الملك حمد لتمكين الشباب من تحقيق أهداف التنمية المستدامة من مقر الأمم المتحدة بنيويورك وذلك في الجلسة الافتتاحية لمنتدى المجلس الاجتماعي والاقتصادي السادس للشباب، وتأتي الجائزة بمبادرة من صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد لحث الجهات الحكومية والقطاع الخاص والقطاع الأهلي والأفراد على الاهتمام واحتواء الشباب تشجيعا على تحسين البنية التحتية المتعلقة بالشباب، إضافة الى تنشيط دور الشباب وتحفيزهم للدخول بقوة في عملية تنفيذ أهداف التنمية المستدامة التي حددتها الأمم المتحدة.

الهدف من البرنامج
تعريف الشباب بأهداف التنمية المستدامة للأمم المتحدة، وتشجيعهم على المشاركة في وضع الأفكار الإبداعية والاحترافية التي تُمَكّن من تحقيق الأهداف الأممية للتنمية المستدامة.

"البرنامج التدريبي لقيادات المراكز الشبابية "كفاءات

البرنامج التدريبي لقيادات المراكز الشبابية «كفاءات» هو برنامج لتأهيل وتدريب منتسبي المراكز الشبابية وإكسابهم المعارف والمعلومات التي تعينهم على قيادة المراكز الشبابية، وتنمية مهاراتهم في مختلف التخصصات من خلال الدورات التدريبية التي تتوافق مع طموحاتهم الرامية إلى أخذ زمام المبادرة في الارتقاء بالمراكز الشبابية وتقديم الشباب كنماذج فاعلة في المجتمع.

الهدف من البرنامج
نقل الخبرات العملية والعلمية للشباب البحريني، حيث تؤمن الوزارة بأهمية تدريب المسؤولين والعاملين من منتسبي المراكز الشبابية وتنظيم البرامج التي تتوافق مع احتياجات وقدرات القيادات في تلك المراكز، ومدهم بالمهارات المناسبة التي تؤهلهم لقيادة المراكز الشبابية، لجعلها الحاضن الأول للشباب، إضافة الى تشكيل صف ثان من القيادات الشبابية قادرة على أخذ موقعها في إدارة المراكز الشبابية.

برنامج "قدرات" للمراكز الشبابية

وقّعت وزارة شئون الشباب والرياضة وصندوق العمل “تمكين” اتفاقية إطلاق برنامج قدرات للمراكز الشبابية والذي سيقدم العديد من البرامج التدريبية في المراكز الشبابية في مختلف محافظات المملكة.

الهدف من البرنامج
بناء قدرات الشباب البحريني وتنمية مهاراتهم للدخول إلى سوق العمل متسلحين بالتدريب الجيد والخبرة العالية تماشياً مع نهج القيادة الرشيدة في دعم كل ما يتعلق بتفعيل دور الشباب وتمكينهم من المساهمة بفاعلية في تحقيق التنمية المستدامة، إضافة إلى تعزيز دور المرأة البحرينية وفتح المجال أمام ذوي الاحتياجات الخاصة للانخراط في البرامج التدريبية التي تشمل عدة برامج منها التنمية المستدامة والتعريف بأهدافها التي وضعتها الأمم المتحدة.

أجيال 2030

يقدم مركز سلمان الثقافي للناشئة خلال فترة الإجازة الصيفية برنامج أجيال 2030 الذي يشمل الكثير من الأنشطة المتنوعة التي تلبي رغبات المشاركين لصقل مواهبهم ومهاراتهم نحو تطوير مستوى الإبداع لديهم، حيث يقدم المركز باقة متكاملة من الأنشطة برؤية عصرية متوافقة مع ما ترنو إليه القيادة الحكيمة في تهيئة أجيال قادرة على مواكبة الحاضر وصولاً إلى المستقبل، في عدة مجالات كالفنون والقيادة والعلوم والتكنولوجيا والإعلام والصحة والرياضة.

الهدف من البرنامج
الاهتمام بالناشئة والعمل على تطوير مهاراتهم ورعايتها وزرع الثقة بالنفس وتنمية القدرات نحو الابتكار وتعزيز روح التعاون وبناء الشخصية الاجتماعية وتحقيق مضامين رؤية البحرين 2030 وتنمية التفكير الإبداعي لدى المشاركين وإبراز دور الناشئة وتعزيزه على المستوى المحلي والدولي من خلال عدة برامج .

تقديم برامج ودورات متخصصة للنساء في بعض الأندية الوطنية

تقدم الأندية الوطنية في البحرين مجموعة من الندوات التثقيفية الاجتماعية والتوعوية والرياضية والصحية المخصصة للنساء، إضافة إلى إعداد فعاليات خاصة بتكريم النساء والمتفوقات والنساء الرائدات، وتقديم مجموعة من الدورات التخصصية مثل الدورات في الحاسب الآلي.

الهدف من البرنامج
تمكين النساء في مملكة البحرين ومدّهنّ بالمعارف والخبرات اللازمة وتطوير مهاراتهنّ في مختلف المجالات.

بناء وتطوير المراكز الشبابية النموذجة مركز المحرق النموذجي

مركز المحرق النموذجي الشبابي يحتضن الشباب من الجنسين لخدمتهم في جميع المستويات العلمية والعملية والقيادية والفكرية والثقافية والرياضية، إذ يحتوي مركز المحرق النموذجي على مبنى خاص بالشباب يتضمن قاعة استقبال وناديا صحيا وغرفة ألعاب ذهنية والكترونية وصالة بليارد وكرة الطاولة وبيبي فوت ومختبر الحاسب الآلي ، ومبنــى آخر للفتيات يشتمل على مجلس للفتيات وقاعة استقبال ونادٍ صحي ومختبر الحاسب الآلي وقاعة للمحاضرات وورش التدريب ومقهى خاص للفتيات، الأمر الذي يؤكد حرص وزارة شؤون الشباب والرياضة على الاهتمام بالشباب وتطوير مهاراتهم في مختلف المجالات ووضع الفتاة ضمن أولوياتها واهتماماتها لما تشكله من ثقل كبير في الحركة الشبابية في المملكة.

الهدف من البرنامج
تنمية المواهب الشابة ومدهم بالمعارف والخبرات اللازمة، وتعظيم دور الفتاة البحرينية ومنحها دورا كبيراً لتنمية قدراتها وإكسابها خبرات ومهارات واسعة، الأمر الذي يساهم في تحقيق المساواة بين الجنسين وتمكين كل النساء والفتيات من النجاح والتفوق.

نموذج جلسات الأمم المتحدة للجامعات

أحد البرامج القيادية التي تقدم لطلبة الجامعات، وتمثل متنفسا للطلبة للالتقاء بأقرانهم من جامعات أخرى داخل البحرين وخارجها للتعبير عن آرائهم حول قضايا المجتمع الدولي في الوقت الراهن، وذلك في حد ذاته يساهم في توسيع مدارك الشباب وتحويل اهتماماتهم من منظور محلي بحت إلى منظور عالمي أكثر اتساعاً، حيث تُعَدُّ جلسات المؤتمر محاكاة وإعادة تمثيل الواقع لما يحدث في جلسات الأمم المتحدة لمناقشة التحديات التي يواجهها العالم في وقتنا الحالي على مختلف الأصعدة.

وتم إطلاق برنامج نموذج جلسات الأمم المتحدة للجامعات في نسخته الثالثة، حيث سيناقش البرنامج هذا العام أهداف التنمية المستدامة نظراً لكونها موضوعاً مهماً لتشجيع الشباب وتعريفهم بأهداف التنمية المستدامة وكيفية تحقيقها.

الهدف من البرنامج
تُعَدُّ جلسات المؤتمر محاكاة لجلسات منظمة الأمم المتحدة، ويهدف البرنامج إلى ترسيخ فكرة أن الحوار البناء اليوم يمكن أن يقودنا إلى الحلول غداً، ويساهم في تأسيس “مواطنين عالميين” يستطيعون التفاعل على مستوى عالمي مع أي شخص مهما اختلفت ثقافته وموطنه بحيث يكون لديه مهارات المشاركة المدنية والفعالية السياسية، التعاطف الثقافي، احترام التنوع، والقدرة على التقريب بين أطراف الصراعات والتوصل إلى توافق الآراء من خلال وسائل سلمية

مناظرة الجامعات

إحدى المسابقات التي تقدمها وزارة شؤون الشباب والرياضة لطلبة الجامعات، حيث تتاح الفرصة للطلبة المشاركين من مختلف الجامعات العربية للالتقاء والتنافس والتناظر عبر طرح أفكارهم وحججهم حول مواضيع مختلفة تهم الشباب، وتهدف إلى تعزيز الحس القيادي ومهارات التفكير النقدي والبحث العلمي بالإضافة إلى مهارات الاتصال والتعامل مع الآخرين.

الهدف من البرنامج
تطوير مهارات البحث العلمي، والعمل على خلق بيئة تنافسية بين المشاركين، وتطوير مهارات الخطابة وفن الإلقاء الجماهيري، ورفع مستوى الوعي بالقضايا التي تهم المجتمعات المحلية والدولية، بالإضافة إلى إكساب المشاركين مهارات التفكير النقدي وأساليب مقارعة الحجة بالحجة، وتوجيه الشباب نحو الأساليب المتحضرة في إدارة المناقشات وتبادل الآراء ووجهات النظر المتضادة.

مختبر فاب لاب

مختبر فاب لاب هو امتداد لمختبرات الفاب لاب العالمية FAB LAB ليكون أول مختبر من نوعه في مملكة البحرين، حيث سيتيح المختبر مساحة إبداعية لمساعدة المخترعين وأصحاب المشاريع والطلّاب على تحويل أفكارهم إلى واقع وسيعمل كجسر بين مستخدميه ومجتمع فاب لاب العالمي الذي يضم مخترعين ومصممين ومعماريين ومصنّعين ومهندسين لمناقشة التحديات وحل مشكلات التصنيع. سيتضمن المختبر قاطعا يعمل بأشعة الليزر وقاطع فينيل وآلة تفريز عالية الدقة وآلة حفر ونحت كبيرة وطابعة ثلاثية الأبعاد وأدوات تشكيل وطلي وجملة من معدات تصنيع الإلكترونيات والروبوتات.

الهدف من البرنامج
تنمية ثقافة الإنتاج والإبداع وتطويرها، وتشجيع الشباب على الإبداع والابتكار.